الرئيسية / 1 / بعد 10 سنوات من النوم على الرصيف.. “أحمد” أصبح ترزيا

بعد 10 سنوات من النوم على الرصيف.. “أحمد” أصبح ترزيا

يكتبها: محمد محمود

10 سنوات من التسول والنوم على أرصفة شوارع الإسكندرية عاشها الطفل أحمد سيد بعدما قرر ترك منزل أسرته وهو في سن السادسة نتيجة سوء معاملة زوج والدته له، إلا أن القدر شاء أن يتغير حاله عقب موافقته على الذهاب برفقة أخصائيين برنامج أطفال بلا مأوى التابع لوزارة التضامن إلى إحدى دور الرعايا..

يحكي أحمد أنه كان يخشى الذهاب إلى الدار خوفا من أن يكون شبيها بدور الأحداث، ولكنه بالوقت اكتشف أن الدار تكفل له الرعايا التي افتقدها منذ الطفولة؛ حيث تمكن من تعلم القراءة والكتابة وممارسة الرياضة، بالإضافة إلى تعلم مهنة الخياطة حتى يتمكن من إيجاد عملا يوفر له دخلا مناسباً يحميه من العودة إلى الشارع..

ويؤكد أحمد أنه منذ التحاقه بالدار حرص الأخصائيين على توفير الرعاية الصحية له، ومساعدته على الإقلاع عن التدخين.. كما أنه لأول مرة يتناول الثلاث وجبات يوميا دون الاضطرار إلى البحث في صناديق القمامة عن الطعام..

أحمد لم يعد يفكر فى الهروب من الدار، ويتمنى أن يمنح جميع الأطفال بلا مأوى فرصة لأنفسهم وتجربة العيش داخل دور الرعاية قبل تفضيل البقاء في الشارع.

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*